الطائرة الهدية التي توصل بها ولي العهد مولاي الحسن...خبر زائف وهاهي الحقيقة

الطائرة الهدية التي توصل بها ولي العهد مولاي الحسن...خبر زائف وهاهي الحقيقة

شوف تيفي 

ما اعتبرته الصحيفة الفرنسية "ميدل إيست أي" خبرا موثوقا يندرج في خانة أخبار "السكوب" لم يكن في واقع الأمر سوى خبر زائف يبعد عن الحقيقة بعد السماء عن الأرض، عندما زعمت في مقال لها، أن ولي العهد مولاي الحسن قد تلقى طائرة خاصة من طراز "غولف ستريم جي 650" كهدية من جهة لم تحدد مصدرها، مع أن المؤكد هو أن جهات جزائرية هي مصدر إشاعة أخبار كاذبة من هذا النوع، كانت للأسف الشديد الصحيفة الفرنسية من ضمن وسائل الإعلام الدولية التي ابتلعت طعمها، دون أن تتحرى وتبحث في مدى صدقيتها قبل القيام بنشرها.

تفاصيل الحقيقة حسب مصدر مأذون تفيد أن ما تم نشره في هذه القضية ببعض وسائل الإعلام الدولية " ما سكوب ما والو"، موضحا أن خبر الطائرة التي يروج الحديث على أن ولي العهد مولاي الحسن قد توصل بها كهدية أو "كاضو" قيمته 64 مليون دولار، هو خبر زائف قد تم ترويجه من قبل جهات مشبوهة، مشيرا إلى أن الطائرة المذكورة هي في ملكية القوات المسلحة الملكية التي اقتنتها في وقت سابق لتعويض أخرى قديمة عمرها 25 سنة، وهو ما يعني أن عملية شراء الطائرة ليست جديدة وإنما قد تمت قبل فترة على خلاف ما ادعته الصحيفة الفرنسية واعتبرته فتحا صحفيا أو "سكوب"

ولمزيد من التوضيح حسب نفس المصدر أن اقتناء القوات المسلحة الملكية لهذه الطائرة يدخل في إطار تجديد حظيرة طائرات الجيش المغربي، مؤكدا أنها طائرة مدنية بامتياز ولا تتوفر "لا على صواريخ مضادة ولا هم يحزنون"، كما أنها موضوعة، يضيف المصدر، رهن إشارة رجالات الدولة المغربية المدنية والعسكرية ، بمن فيهم أعضاء الحكومة، وتستعمل تحديدا في تأمين التنقلات المستعجلة المباشرة لهؤلاء الشخصيات العسكرية والمدنية..

مصدر "شوف تيفي" المأذون، نفى أيضا ما تضمنته هذه الأخبار الزائفة بخصوص توفر الطائرة على نظام عال للحماية ضد الصواريخ من صنع إسرائيلى، عكس ماروجته الجهات الإعلامية الجزائرية إياها بالإشارة إلى كونها طائرة مدينة بامتياز، مثلها مثل الطائرات المدنية لا أقل ولا أكثر

 

المصدر: شوف تي في