دفاع ضحايا بوعشرين : ''الخبرة التقنية أثبتت أن الأشرطة الجنسية حقيقية ولا تشوبها أي فبركة''

دفاع ضحايا بوعشرين : ''الخبرة التقنية أثبتت أن الأشرطة الجنسية حقيقية ولا تشوبها أي فبركة''

شوف تيفي:

 انطلقت اليوم الإثنين بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء على الساعة الرابعة و15 دقيقة أطوار جلسة محاكمة المتهم توفيق بوعشرين المتابع بتهم التحرش الجنسي والاغتصاب والاتجار في البشر لإتمام مرافعات دفاع المصرحات.

 وفي تصريح للأستاذ عبد الفتاح زهراش المحامي بهيئة الدار البيضاء أكد أنه اعتمد في مرافعته على ثلاثة محاور :

في المحور الأول ركز على أن المتهم أراد أن يظهر للرأي العام أن قضيته تأخذ طابع المؤامرة وهذا ما نفاه زهراش مؤكدا أنه منذ 1999 تم الفصل بالنسبة لمصادرة الرأي والرأي الآخر وكذا الانتهاكات الجسيمة.

أما في المحور الثاني فقد أكد زهراش أثناء مرافعته على أن المتهم متابع على أفعال ثابتة في حقه من خلال شكايات الضحايا، بل أكثر من ذلك فإن بعض الضحايا تم تهريبهن داخل صندوق سيارة بعض المحامين كي لا يدلين بتصريحاتهن، كما أن كل الإجراءات هي سليمة، وعن القرائن فتتجلى في محتويات مكتبه وكذا تناقض أقوال دفاع المتهم، مبرزا أن مرافعته نابعة من خلال وثائق الملف وكذا الأشرطة التي تثبن أن المتهم متابع عن أفعال ثابتة من مكتبه بمقتضى القانون الجنائي.

 وبالنسبة للمحور الثالث الذي اعتمد عليه زهراش أثناء مداخلته فقد تمحور حول الخبرة مؤكدا أنه يناقشها أمام القضاء وليس بأماكن أخرى كما فعل البعض و أن الخبرة التقنية أثبتت أن الأشرطة حقيقية ولا تشوبها أي فبركة.

المصدر: شوف تي في