حريق بطائرة ''ميلانيا ترامب'' يقطع رحلتها لزيارة أطفال رضع

حريق بطائرة ''ميلانيا ترامب'' يقطع رحلتها لزيارة أطفال رضع

شوف تيفي:

اضطرت طائرة كانت تقل السيدة الأميركية الأولى ''ميلانيا ترامب'' زوجة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من واشنطن إلى فيلادلفيا للعودة أدراجها قبل انتهاء الرحلة بعد تصاعد الدخان داخلها، بحسب ما أفاد صحافيون كانوا على متنها.

وأفادت ''ستيفاني غريشام: المتحدثة باسم السيدة الأولى في بيان، إن ''الطائرة كانت متجهة من واشنطن إلى فيلادلفيا عندما حصلت ''مشكلة ميكانيكية بسيطة''، مضيفة أن ''كل شيء على ما يرام والجميع بسلام''.

وعادت الطائرة إلى قاعدة أندروز الجوية قرب واشنطن، التابعة لسلاح الجو والتي يستخدمها البيت الأبيض.

وأوضحت شبكة سي.إن.إن وشبكات تلفزيونية أخرى أن صحافيين كانوا على متن الطائرة لاحظوا الدخان داخل الطائرة وتم إبلاغهم بضرورة تغطية وجوههم بمناشف مبللة في حال تفاقم الوضع.

وأضافت ''سي.إن.إن '' أن ''الدخان توقف وعادت الطائرة إلى القاعدة الجوية بسلام دون تسجيل أي حادثة أخرى''.

وكانت ترامب في طريقها لزيارة مستشفى في فيلادلفيا مخصص لعلاج الأمهات اللواتي يعانين من اضطراب تعاطي المواد الأفيونية والرضع المولودين مع إدمان على مخدرات تعرضوا لها في أرحام أمهاتهم.

وأشارت المصادر إلى أن ''ميلانيا ترامب'' انتقلت إلى طائرة أخرى لمواصلة الرحلة في إطار حملتها ''بي بست'' التي تركز على صحة وسلامة الأطفال.

 

المصدر: شوف تي في