مصطفى المعتصم الأمين العام لحزب البديل الحضاري المنحل:ما يؤلمني أنني لست شيعيا ومتهم بالتشيع وسأقاضي منار السليمي لأن ما قاله خطير جدا و يمس بسمعة المغرب

مصطفى المعتصم الأمين العام لحزب البديل الحضاري المنحل:ما يؤلمني أنني لست شيعيا ومتهم بالتشيع وسأقاضي منار السليمي لأن ما قاله خطير جدا و يمس بسمعة المغرب

 "شوف تيفي": "المشعل" مصطفى لختاصير

 صرح المحلل السياسي منار السليمي لإحدى القنوات الإذاعية، أن إيران كانت تخطط لتأسيس حزب شيعي بالمغرب هو حزب البديل الحضاري، هذا التصريح أثار حفيظة مصطفى المعتصم الأمين العام للحزب، وأعتبر أن ما قاله المحلل كذب وبهتان وقرر مقاضاته، وأضاف في حوار حصري مع "المشعل" أن "ما قاله السليمي خطير جدا، لأنه يمس بسمعة المغرب ، حيث ادعى أن دولة خارجية تتدخل في شؤون المغرب وتؤسس أحزابا تابعة لها فوق ترابه، كما يمس بسمعة شخصيات وازنة.. ". وعن تهمة التشيع التي لاحقت الحزب ومؤسسيه وعلى رأسهم المعتصم، نفى هذا الأخير التهمة قائلا: "ما يؤلمني اليوم هو أنني لست شيعيا ولكني أتهم بالتشيع، لأن لدي من الشجاعة ما يجعلني لو كنت شيعيا لأعلنتها، لو كنت شيعيا لما ترددت في إعلان ذلك أبدا، ومن يقول أننا نعمل بالأجندات فهذا يعني أنه عاجز عن تقديم أدلة تديننا وتؤكد تبعيتنا لإيران" حسب تعبيره.

في هذا الحوار سنتابع فصول مرافعة من جانب المعتصم في التشيع وإيران وحزب الله ويوضح لماذا هم مستهدفون في المغرب؟..فلنتابع..

 

 < صرح المحلل السياسي منار السليمي لإحدى القنوات الإذاعية، أن إيران كانت تخطط لتأسيس حزب شيعي بالمغرب هو حزب البديل الحضاري، ما هو تعليقكم؟

هذا إفك وكذب وبهتان، لأن حزب البديل الحضاري تأسس بعد الاتصالات التي تمت بيننا وبين الدولة، حيث استقبلنا مبعوث شخصي للملك وتحاور معنا بخصوص الطلب الذي وضعناه لتأسيس الحزب، وتأكد له بالملموس أننا مغاربة ووطنيون.

< من هو هذا المبعوث؟

كنا قد أرسلنا رسالة في سنة 2005 إلى الديوان الملكي نطلب فيها التدخل الملكي للحصول على إذن بتأسيس حزب البديل الحضاري، فبعث لنا الملك وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد توفيق، حيث تم اللقاء في منزل أحد الأصدقاء بالرباط، و دام النقاش لساعات في قضايا وطنية ودولية ودينية وغيرها.

< ما هو مغزى هذا اللقاء بينكم وبين أحمد التوفيق؟

كانت هنالك مجموعة من الشائعات يتم الترويج لها سواء من طرف إخواننا في الحركات الإسلامية، أو من طرف بعض الخصوم، أو تقارير مغرضة رفعت من بعض الجهات الأمنية في البلاد والتي ليست مبنية على أسس صحيحة وكانوا من خلالها يريدون تبرير منع حزب البديل الحضاري، بالتالي فإن اللقاء مع وزير الأوقاف شمل نقاشا في مجموع القضايا الوطنية والدولية أو الأمور المتعلقة بإمارة المؤمنين وبالمذهب المالكي وغيرها، ومر اللقاء في أجواء النقاش الجاد في ظروف جد إيجابية، وعلى إثر هذا اللقاء نقل تقرير إلى الملك، بالتالي تقرر تسليمنا وصل إيداع.

< ولم لا يكون وزير الأوقاف قد تعرض للتدليس أثناء لقائه بكم؟

يضحك، "إذا حنا واعرين بزاف" لنستطيع التدليس على وزير الأوقاف، وليس الوزير فقط بل على رؤساء أحزاب وعلى عدد من علماء المغرب ورجالات السياسة، وعلى وزير الداخلية مصطفى الساهل آنذاك وعلى أمزازي الذي اعتبره واحدا من أذكى ما أنتجت وزارة الداخلية في المغرب، وهو الذي سلمني الوصل "على هاد الحساب حنا واعرين بزاف".

< يقال إن الحركات الإسلامية تعمل في العلن ولها أجندات في الخفاء، وربما يكون لها مخططها السري، كما يقال عن المخطط الإخواني والمخطط العدلاوي وغيره، لم لا يكون لدى البديل الحضاري مخططه السري كذلك؟

هذا كلام فارغ وكلام إنسان يعجز عن الإتيان بدلائل، لأن هنالك من أخذ موقفا بمنعنا من مزاولة أنشطتنا السياسية في البديل الحضاري، وقدموا طرحا سواء للملك ولبعض الدوائر الأمنية وعندما تبث خطأهم وضعف حجتهم لجؤوا إلى مجموعة من الأساليب من يقول إننا نعمل في السر، لأنهم عجزوا أن يثبتوا علي أي شيء، وما يؤلمني اليوم هو أنني لست شيعيا ولكني اتهم بالتشيع، لأن لدي من الشجاعة ما يجعلني لو كنت شيعيا لأعلنتها، لو كنت شيعيا لما ترددت في إعلان ذلك أبدا، ومن يقول أننا نعمل بالأجندات فهذا يعني أنه عاجز عن تقديم أدلة تديننا وتؤكد تبعيتنا لإيران، وفي رد منار السليمي على أحد المواقع عندما قال له الصحفي: إن البديل الحضاري سيجركم إلى المحكمة، رد بالقول: ليس لدي ما أقول لكم.

< ربما الاتهامات لكم بالتشيع والتبعية لإيران نابعة من زياراتكم لهذا البلد، كم عدد الزيارات التي قمتم بها؟

ثلاث زيارات، أظن أن الأولى في سنة 1999 والثانية في 2002 والثالثة في 2004، هذه الزيارات كلها جاءت في إطار المؤتمر الدولي لدعم الانتفاضة الفلسطينية، كل سنة يعقد بين شهري ماي ويونيو في إيران، وأحضر بحكم أنني عضو في ثلاث مؤتمرات وهي المؤتمر القومي العربي، المؤتمر القومي الإسلامي ومؤتمر الأحزاب العربية، ولست وحدي من يحضر إلى هذا المؤتمر بل شخصيات وازنة من المغرب من قبيل أرسلان والرميد والسفياني والفقيه البصري وغيرهم، على الأقل يشارك في هذا المؤتمر 15 شخصية من المغرب، وأكون متواجدا مع الوفد المغربي عندما نقابل سفير المغرب أو أي مسؤول من السفارة المغربية في طهران، فكيف يتم التركيز على مصطفى المعتصم لوحده وكأن 15 مشاركا الآخرون لا وجود لهم في المؤتمر.

< ربما لأن حزبكم ذو المرجعية الإسلامية مازال لغزا، عكس حزب العدالة والتنمية الذي تم تبنيه منذ نشاط أعضائه في صفوف الشبيبة الإسلامية في سبعينيات القرن الماضي، هل تم التركيز عليكم لأن حزبكم أسس حديثا لذلك؟

بالفعل نحن صدمنا الإسلاميين بطبيعة تفكيرنا، فكنا نقول إننا أنهينا الحرب مع اليسار وآمنا بحرية العقيدة وبحقوق المرأة وحقها في المناصفة وغيرها من الأمور التي آمنا بها، ولم يكن الفكر الإسلامي يستطيع استيعابها في تلك المرحلة، واعتبرنا أن الديمقراطية هي الطريق الوحيد إلى السلطة، فكانت لنا أدبياتنا المسجلة في البديل الحضاري التي صدمت بعض الناس، لأن فكرنا ورأينا كان يجد بعض التجاوب الجماهيري، بالتالي كانوا يلجؤون إلى بعض الأساليب المنحطة لتشويه سمعتنا، كما أن هنالك جنود المقاومة في منظومة الحكم في المغرب ارتأت أننا خطر لأننا لا نخوض في الصراعات والنزاعات مع الإسلاميين.

< يقال إن البديل الحضاري ذو مرجعية إسلامية، وفي برنامجكم الانتخابي في 2007 لم تقدموا لائحة خاصة بالنساء، ولكن برنامجكم كان شبيها ببرنامج أحزاب يسارية، كيف تفسرون هذه المزاوجة بين المرجعيتين الإسلامية واليسارية؟

لم نقل أبدا أننا حزب بمرجعية إسلامية وحدها، نحن نقول إننا حزب بمرجعية إسلامية هي مرجعية الدولة، وبمرجعية الحكمة أينما وجدناها فنحن الأحق بها سواء كانت يسارية أو يهودية أو مسيحية أو بوذية.

< (أقاطعه) أيضا بمرجعية إيرانية شيعية؟

نحن مدرسة انفتحت على كل المدارس من سنية وشيعية وماركسية لينينية وحركات التحرر العالمية، فنحن منفتحون على كل الناس، ولكن هذا لم يؤثر نهائيا في انتمائنا المذهبي وصفاء عقيدتنا السنية المالكية التي تجمعنا جميعا كمغاربة، أما على المستوى الفكري فنحن درسنا للإخوان المسلمين ولتجارب حركات التحرر في آسيا وفي أمريكا الجنوبية، وأظن أن مشكلتنا اليوم مع هذا المشهد الحزبي المتخلف الذي نعاني منه، هو أن لدينا فكر لم يستطع الناس أن يستوعبوه، لأننا عندما نتكلم عن الحرية وبأنها سابقة ومؤسسة للعقيدة فهذا لا يوجد في الفكر السني، بالتالي فإنهم يقولون أن هذه الفكرة مستمدة من الفكر الشيعي، ولكنهم لا يعرفون أننا اجتهدنا في إطار مرجعية إسلامية وكونية، فأنا لن اتهرب من جوابك، ولن أقول أننا لم ندرس للشيعة، بل تعلمنا منهم، ولكننا لم ندرس للشيعة الذين يسبون الرسول صلى الله عليه وسلم أو زوجاته أو أصحابه، ولا ندرس لللشيعة الذين يريدون إشعال الفتن الطائفية ، فنحن نحاربهم، بل درسنا لشيعة يحملون فكرا متنورا متحررا مثل محمد حسين فضل الله و علي شريعاتي والسيد خاتمي وغيرهم.

< ولكن فكر الخميني هو فكر سياسي الغرض منه إخضاع الأمة، ألا تحسون بخطر هذا الفكر على المغرب؟

هو فكر ديني بصبغة سياسية، ومن خلال تجربتي الخاصة أقسم أني لم أقرأ أي كتاب للخميني، ولكن درست للكثير من الإيرانيين مثل باقر الصادر وغيرهم، كما درست أيضا لماركس ولينين.

< إيران تشجع الفكر الصفوي القائم على التوسع وفق ما تنص عليه المرجعية الإمامية الإثنى عشرية، ولها سياسة ممنهجة لنشر التشيع في كل الدول العربية، ألا تعتقد أن هذا خطر على بلادنا؟

الفكر الشيعي الصفوي لا ينتصر إلا حينما يكن من يدافع عن الفكر السني أناس متخلفون ليسوا في مستوى الدفاع أو الهجوم أو طرح أفكار مبدعة تجيب عن مشاكل العصر وقضايا الشباب، وقد قلنا هذا لوزير الأوقاف، قلنا له، بأن انتشار التشيع في صفوف الجالية المغربية في بلجيكا ليس سببه إيران أو غيرها، بل سببه أن أئمتنا ومفكرينا والحركات الإسلامية لا تقوم بدورها وترفض الإجابة على الأسئلة الملحة المطروحة على الشباب.. وللأسف الشديد قد تشهد الدول العربية موجة تشيع ثانية، والسبب هو موقف السنة من قضايا مصيرية مثل قضية فلسطين والتقدم العلمي والصراع الاستراتيجي القائم على عالم جديد، اليوم شبابنا يقول ماذا يحدث؟ فاليوم وللأسف الشديد الصوت الذي يعلو في أوساط السنة هو الصوت الوهابي، وهو صوت متخلف وظلامي ينتمي إلى ما قبل العصور الوسطى، ولم ينتج لنا سوى داعش والنصرة وطالبان وغيرهم، هذه هي مشكلتنا، والشباب يعيش صدمة مما يقع في العالم العربي، وخاصة في سوريا وفلسطين ولا يجد أجوبة مقنعة من السنة.

< ولكن السنة ليست اختيارا هي قدر ومعتقد راسخ ولا يمكن تبديله؟

أنا لا أتحدث عن العبادات، بل اتحدث عن الفكر السني والاجتهادات الفقهية التي يجب أن تجيب على الأسئلة الراهنة، فالفكر هو الذي يبلور المواقف السياسية.

< ألن يدخلنا ذلك في جدلية الفكر الديني وربطه بالسياسة؟

مرجعيتنا في البديل الحضاري فيها جزء من المرجعية الإسلامية وجزء من الحكمة الإنسانية، وعندما تطرح إشكاليات مثلا هل نعتبر دول الغرب دار حرب أم دار سلم، هذا النقاش مازال متداولا في الفكر السني، في الوقت التي هي دار أمان وتعايش، وذنبنا أننا كنا سباقين بعقد ونصف في مجال التأويل والاجتهاد، وقلنا كلاما صادما للبعض وتم تكفيرنا، مثلا عندما قلنا إن الديمقراطية هي الطريق الوحيد للوصول إلى الحكم، تم تكفيرنا، وعندما قلنا الحرية سابقة لكل شيء قالوا "هادو كفار"، أي أننا أكثر ليبرالية من الليبرالييين، ولهذا قالوا "هاذو مايمكن إيكونو غير شيعة".

< هل التشيع أمر واقع في المغرب؟

صحيح أن الشيعة في المغرب لا يشكلون إلا نسبة ضئيلة لكنهم موجودون ، لأن المغرب اختار منذ الاستقلال سياسة الانفتاح، وهذه ضريبة الانفتاح، فبلادنا عرفت حركات يسارية عندما كان المد اليساري، وعرفت التشيع بعد بروز الثورة الإيرانية.. فالمشكل اليوم أنه لا يجب أن نرمي عجزنا وإخفاقاتنا على الآخر، فهذا لن يحل أي مشكل، وعلينا أن نطرح السؤال: ما هي الأسباب التي تترك شبابنا يذهبون صوب الماركسية أو الفوضوية أو الهيبية أو التشيع؟ أما إطلاق التهم فليس حلا على الإطلاق..

< أصبح الشرق الأوسط بين نارين إما أمريكا أو إيران، ما هو الحل؟

الحل هو نهضة عربية حقيقية مبنية على العلم والتواصل والتخطيط، وتحويل أغلفة التسلح نحو جامعاتنا وبحثنا العلمي، ألا توجد إلا طريق أمريكا وإيران؟ ولنا خير مثال في البرازيل والهند وتركيا وماليزيا هذه الدول اختارت طريق النهضة الحقيقية المبنية على البحث العلمي والديمقراطية ولم يكونوا لا مع إيران ولا مع أمريكا..

< ولكن منطقة الشرق الأوسط هي منطقة نزاع منذ الأزل والصراع فيها مبني على النزاعات الدينية، فكيف الخروج؟

هنالك صراع عالمي جديد على النفوذ في منطقة أوراسيا، وشمال إفريقيا لن يكون بعيدا عن الصراع بين الدول العظمى التي تريد التأسيس لنظام عالمي جديد، بالتالي فنحن مقبلين على ترتيب منطقة شمال إفريقيا، وأناشد حكام بلادي أن يتصرفوا على أساس أن الضمان الوحيد الذي لديهم هو التحام شعوبهم حولهم، بالتالي يجب التسريع بحل المشاكل المجتمعية، والتحضير لمرحلة قادمة ستكون صعبة علينا جميعا، ما يحدث اليوم في الشرق الأوسط لن نكون بعيدين عنه غدا أو بعد غد لأن إفريقيا هي قارة المستقبل، والله يهدي إخواننا الجزائريين لبناء المغرب العربي.

< حزب الله دعم البوليساريو بالسلاح والتدريب ما هو موقفكم من تواجد عناصر هذا التنظيم في بؤرة نزاع؟

نحن ندينهم ونستنكر عملهم، وأقل ما عمله المغرب هو قطع العلاقات مع إيران، وهذا يجب أن يفهمه العالم، لأن قضية الصحراء مقدسة وخط أحمر.

< منذ 2008 والبديل الحضاري ممنوع هل جددتم الطلب في عهد العثماني؟

نعم الحزب ممنوع منذ 2008 بطريقة غير قانونية، ومنذ هذا التاريخ والحكومات المتعاقبة يقولون لنا بأن حل الحزب ليس بأيدينا، لهذا راسلنا الملك مباشرة بخصوص هذا المنع غير القانوني، ونحن ننتظر الجواب أو الإشارات.

 

 المحامون ينظرون إلى الجانب الجنائي في صريح منار السليمي

 

< أين وصل تهديدكم برفع دعوى قضائية على منار السليمي؟

نحن في إطار الاستشارة مع الإخوة المحاميين، حيث سنطالب المنابر التي أعطت للسليمي وغيره الفرصة لتشويه اسمنا بحق الرد، ونريد أن نرى الجانب الجنائي في تصريح منار السليمي، حتى تكون دعوتنا مبنية على أسس قانونية.

< لماذا قال السليمي أن حزبكم كان على علاقة مع إيران؟

ما قاله السليمي خطير جدا، لأنه يمس بسمعة المغرب ، حيث ادعى أن دولة خارجية تتدخل في شؤون المغرب وتؤسس أحزابا تابعة لها فوق ترابه، كما يمس بسمعة شخصيات وازنة..

 

 إذا جائتني دعوة من إيران لن أقبلها لأن المغرب قطع علاقته بها بكل بساطة

  

< إذا جاءتك حاليا دعوة من إيران هل تقبلها؟

لن أقبلها لأن المغرب قطع علاقته معها بكل بساطة، ويمكن أن أؤكد لكم أنه من بين الأحزاب الإسلامية وغير الإسلامية نحن الأبعد عن إيران.

< لما أنتم الأبعد؟

لأنه ليس لدينا أي علاقة مع إيران، وحتى المؤتمر الإسلامي الذي كنا نحضره تأخر انعقاده

< من أين تستمدون مرجعيتكم الإسلامية؟

في 1975 قرأت آخر كتاب لحسن البنا ، وفي 1976 كان لدي خلاف مع عبد الكريم مطيع لأني كنت أرى أن الحركات الإسلامية تمتح بالدرجة الأولى من الفكر الإخواني، أي أنه ليس لدينا داخل الحركة الإسلامية المغربية فكر مغربي، وهذه من الخلافات التي كانت لي مع مطيع والشبية الإسلامية.

< هل مرجعيتكم إسلامية مغربية صرفة؟

مرجعيتنا هي فكر مغربي إسلامي نحاول من خلاله الإجابة على أسئلة الواقع، مثلا كنت من الموقعين على حذف التعصيب من الإرث، وهذا الموقف كانت الحركة الإسلامية كلها ضده، فنحن نعتبر أن العدل في الإرث هو الأساس، والتعصيب ليس في القرآن و أزيد من 90 في المائة من أحكام الإرث لا توجد في القرآن. كما كان لنا موقف واضح من الإجهاض، وأيدنا إجهاض المغتصبة وغيرها من حالات الاغتصاب الضرورية.

< تجربة بن كيران أوصلت المغرب إلى حالة شاملة من الغلاء، كيف تفسر سياسة رئيس الحكومة السابق المنتمي لحزب إسلامي؟

بن كيران مثله مثل اليوسفي خضعا لإملاءات البنك الدولي، وفي رأيي فإن النقاش ينبغي أن ينصب على برنامج تنموي جديد وليس ما يطلبه البنك الدولي لأنه مؤسسة تبحث عن الأرباح. فما وصلنا إليه اليوم هو نتيجة للوصفات المسمومة للبنك الدولي...

< ماهو مرجعكم في التصوف؟

التصوف الأشعري عن الجنيد، ولدي علاقات طيبة مع البودشيشيين والقادريين، وأنا أنتمي إلى أسرة طرقية فأنا تهامي وزاني أيضا، وعائلتي حريصون على طقوس الطريقة التهامية ولدينا أذكارنا وأدعيتنا فأنا لست خارج بيئة التصوف.

< ما هو الحل للتنمية في المغرب؟

قبل سنتين طرح ملك البلاد سؤال أين الثروة؟ وتكلم عما أسماه الراسمال اللامادي، وكانت لي لقاءات مع مسؤولين سياسيين في البلاد ووجدت أنهم لا يفهمون أي شيء في هذين السؤالين أين الثروة؟ وسؤال الرأسمال اللامادي، وقلت لهم كبار المفكرين يناقشون هذا النقاش العميق، لأنه يستحيل في ظل نيوليبرالية أن تبني الثروة الحقيقية، بل تبني الريع والمستفيدين منه، لكن أبدا لن تبني الثروة الحقيقية التي تنمي الشعوب.

 

المصدر: شوف تي في